الى الخلف
detail banner

العيّالة

detail banner
عُرفت العيالة، بصفتها فناً من فنون الأداء الشعبي، منذ زمن طويل في جميع أنحاء دولة الإمارات العربية المتحدة، إذ يمارسها
عُرفت العيالة، بصفتها فناً من فنون الأداء الشعبي، منذ زمن طويل في جميع أنحاء دولة الإمارات العربية المتحدة، إذ يمارسها الذكور بالدرجة الأولى، ومن جميع الفئات العمرية، إضافة إلى مشاركة عدد من الإناث الاتي يُطلق عليهن اسم (النعاشات).

ارتبطت العيالة تاريخياً بثقافة وشهامة الصحراء، وهي إحدى الطقوس الاجتماعية المهمة التي تسهم في تغذية روح الكرامة والترف للجماعات الساحلية والداخلية، أصبحت جزءاً من احتفائهم بالهوية والتاريخ، وتقليداً تراثياً، وعرضاً ثقافياً يرمز إلى الماضي وإلى الهوية الوطنية. تمارس العيالة بشكل منتظم في جميع أوقات العام لا سيما في الاحتفالات الوطنية، والمناسبات الاجتماعية ك تقدم عروضها لرؤساء الدول الذين يأتون في زيارات إلى الدولة، وفي الكثير من المؤتمرات والاحتفالات التراثية، ونظراً إلى مكانتها في المجتمع، أصبحت وسيلة من وسائل الترفيه الاجتماعي في الأعراس وغير ذلك من الاحتفالات الجماعية.

تجسد العيالة تراث المجتمع الإماراتي، لذا تشارك فيها جميع الفئات العمرية من كلا الجنسن وجميع الطبقات الاجتماعية. كما يشارك الحكام والمسؤولون على المستوى الوطني والمحي في عروضها في المناسبات الوطنية، بعد أن أصبحت رمزاً من رموز التراث الإماراتي.
تحميل المرفق