الى الخلف
detail banner

المجلس

detail banner
تندرج المجالس ضمن الحياة الاجتماعية ومظاهر التكافل والتواصل
تندرج المجالس ضمن الحياة الاجتماعية ومظاهر التكافل والتواصل وعادات الضيافة، والكرم عند أبناء الإمارات العربية المتحدة. فقد درجت العادة أن يدير الشيوخ الحكام، وشيوخ القبائل مضيفاً يعتبر منتدى لأبناء القبيلة ومن يجتمع فيه، يتناقشون في أمور حياتهم ويتناقلون الأخبار والحكايات، ويسمى المجلس وفق هذه المواصفات بارزة فيقال الشيخ بارز إن كان جالساً في برزته.

ويحق لكل فرد من أفراد القبيلة والمجتمع أن يحضر هذا المنتدى الاجتماعي ويدلي بوجهة نظره، وصاحب المجلس مسؤول عن كل نفقات المضيف من أمواله الخاصة، وفي بعض الأحيان يتعاون أبناء القبيلة في سد هذه النفقات.

تنتشر هذه المجالس في العديد من الدول الخليجية، وتسمى بأسماء مختلفة ففي الكويت تسمى (الديوانية)، وفي السعودية (المجلس)، بينما يطلق على مجلس البدو اسم (بيت الشعر)، أما في الإمارات فيطلق عليه كما رأينا اسم (الرزة) أو (المرمس) أو (الميلس) بقلب الجيم ياء في اللهجة الإماراتية. كما لابد من التنويه إلى وجود مؤسسات سياسية واجتماعية وثقافية تحمل اسم (مجلس) ففي الإمارات العربية المتحدة يوجد المجلس الوطني الاتحادي، وفي الكويت مجلس الأمة، ومجلس النواب أو الشورى في دول أخرى. لذا فإن مصطلح (مجلس) استخدم في بلدان كثرة للدلالة على العديد من المنتديات السياسية والثقافية.

لمعرفة المزيد عن المجلس
تحميل المرفق