الى الخلف
المراكز الثقافية
detail banner

بيت العود العربي

تشغيل

نظرة عامة

الصور

هل تعلم

خذ جولة

تفاصيل الموقع

الموسيقى الخلابة

استمع للصفحة
يهتم هذا المركز بتوثيق ودراسة وتعليم العود والآلات الموسيقية العربية المختلفة
يهتم بيت العود العربي بحفظ الأغاني وأساليب العزف على آلة العود والآلات الموسيقية الأخرى التي تمثل أهمية كبيرة في الإمارات العربية المتحدة، مثل القانون والتشيلو والربابة بالإضافة إلى دراسة الغناء العربي، والكورال الإماراتي، والموشحات العربية. كما يستضيف البيت عروض الأداء، ويقدم الدروس الموسيقية، ويمنح شهادات استكمال دورات التدريب على الآلات الموسيقية. 

يهدف بيت العود العربي، الذي يعتبر مركزاً للتعليم والبحث، إلى توثيق روائع التراث الموسيقي العربي القديم وتأهيل جيل جديد من الموسيقيين المحترفين في الإمارات العربية المتحدة ممن يتميزون بمعرفتهم بتاريخ العود وتراثه.
 

تاريخ آلة العود

يُعتبر العود من أقدم الآلات الوترية التي صنعها الإنسان، ويرجع تاريخه إلى الإمبراطورية الأكدية (حوالي 2350 قبل الميلاد) في بلاد الرافدين القديمة (العراق).

وكان زرياب (777-852 م) من أعظم محبي العود وأشهر المطربين في الأندلس (إسبانيا)؛ فقد قام بتطوير هذه الآلة، كما ساهم في نقلها من العالم الإسلامي ونشرها في أوروبا.

صنع آلة العود يدوياً

يهتم بيت العود العربي أيضاً بتعليم طرق صناعة آلة العود يدوياً. وباعتباره آلة موسيقية كلاسيكية، يكون طول العود الذي يُصنع في بيت العود العربي 67 سم وعرضه 36 سم عند صندوق الصوت. كما يصل طول الذّراع إلى 19 سم وعرضه بالقرب من نهاية المفاتيح إلى 4 سم، و6 سم بالقرب من صندوق الصوت.

يُستخدم أفضل أنواع خشب الأرز والورد في صناعة العود، حيث تُوظَّف كل قطعة بصورة نموذجية في الآلة؛ مما يمنح أوتار العود صوتاً مميّزاً، لاسيما في النغمات العالية والمنخفضة. وتساعد تقنية النحت الدقيق واختيار أجود أنواع الأخشاب في تجهيز كل آلة بأوتار مشدودة بإحكام؛ مما يسهل على عازفي العود التحكم بشد الأوتار وضبط أعلى النغمات بدقة متناهية.

منهاج الدراسة

تستند منهجية بيت العود العربي إلى دراسة آلة العود والقانون والتشيلو والربابة على مدار خمسة فصول دراسية، بينما تتولّى هيئة التدريس عملية تحديد مدى التقدم الذي يحرزه كل طالب من فصل دراسي إلى آخر. وفي نهاية الدورة الدراسية، يتعين على كل طالب المشاركة في حفل موسيقي أمام الجمهور مع عازفين محترفين "حفل التخرج"، ويخضع الطالب للتقييم من قبل هيئة تحكيم تضم بعض أشهر الأساتذة في العزف على الآلات.

يحصل الطالب بعد اجتياز التقييم النهائي على شهادة "دبلوم بيت العود العربي" التي تؤهله لبدء حياته المهنية كموسيقي محترف.

تعليم الربابة

يعد تعليم الربابة، وهي آلة من الآلات الوترية، أحدث إضافة تدرج ضمن منهاج بيت العود العربي. وقد بدء المعهد بتدريس الربابة في سبتمبر 2017 تعزيزاً لرسالته في الحفاظ على التراث الموسيقي لدولة الإمارات العربية المتحدة وتدريب الجيل الجديد من عازفي الربابة المحترفين.

هل تعلم ؟

بنى أشهر الفلاسفة والعلماء العرب، أمثال الفارابي والكِندي وابن سينا، نظرياتهم الموسيقية باستخدام آلة العود.

خذ جولة

المخطط التوضيحي

360 جولة

بيت العود

3600

ابدأ

تفاصيل الموقع

العنوان

فيلا رقم 72، شارع ملقطة، آل نهيان
أبوظبي

معلومات للإتصال

بطاقة بريدية 

صمم بطاقة بريدية لإرسالها إلى أحد الأصدقاء أو أفراد العائلة عبر الإنترنت

Select an image

اختر صورة

Write note

اكتب ملاحظة

Email

ادخل البريد الالكتروني

أرسل بطاقة بريدية

شارك برأيك