عودة

الفنون

detail banner

معرض "المؤقت الدائم"

نظرة عامة

الخريطة

التاريخ والوقت

24فبراير2018إلى
9يونيو2018
12:00 م إلى 8:00 م

الموقع

رواق الفن، جامعة نيويورك أبوظبي

الدخول

مجاني

نظرة عامة

يسلّط هذا المعرض الاستعادي الضوء على فنانَيْن مرموقَيْن وهما ساندي هلال وأليساندرو بيتي. تأخذ أعمال بيتي وهلال زوّار المعرض على متن رحلة لاستكشاف حياتنا في سياق مفهومي "الديمومة" و"الزوال" ضمن البيئة المحيطة، في حين تخلق أعمالهما التركيبية حلقة وصل تربط بين العمارة والفن كما ترصد التوابع الاجتماعية والاقتصادية والسياسية الناجمة عن حالات وأوضاع النفي والنزوح .

 فمعرض ’المؤقَّت الدائم’، يقدم التصورات المفاهيمية التي ترصد موضوعات عدة تشمل عدم الاستقرار الدائم وقضية اللاجئين على حقيقتها وراء منطق الضحية والمبادرات الخيرية، وبذلك يكشفان للجمهور عن طرق جديدة تمكّنهم من التفاعل مع مثل هذه الموضوعات الحيوية والممتدة لوقت طويل. "الخيمة الإسمنتية" تسلّط الضوء على مفارقة الوضع المؤقَّت والدائم، حيث حوّلا الخيّم المتنقلة إلى بيت إسمنتي، والنتيجة هي مزيج بين ما هو معروف بالخيمة والبيت الإسمنتي، بين المؤقَّت والدائم، بين اللين والصلّب، بين الحركة والسكون.و يتناول الفنانان بيتي وهلال مثل هذه الموضوعات والتي من بينها السياسة الجغرافية الحديثة ووضع اللاجئين المتأزم. ويحرص رواق الفن دائماً على تنظيم معارض فنية تحظى بأهمية محلية ودولية، كما أن موضوع المعرض الحالي على وجه الخصوص يلقى حالياً اهتماماً كبيراً.


وتتولّى سلوى المقدادي، الأستاذة المساعدة في جامعة نيويورك أبوظبي وأحد أهم القامات البارزة في توثيق تاريخ الفن الحديث بالعالم العربي، مهام التقييم الفني بالتعاون مع بانة قطّان، القيّمة الفنية على المعارض في رواق الفن بجامعة نيويورك أبوظبي.
 
 ويُذكر أن الفنانين قد سبق وأن شاركا بأعمالهما ومشاريعهما الفنية في عدد من المحافل الفنية الدولية بما فيها معارض بينالي البندقية وإسطنبول وساو باولو ومراكش إلى جانب العديد من المتاحف الدولية.
 

يغلق المعرض أبوابه أيام الأحد

 

@AbuDhabiCulture

شارك برأيك