الى الخلف
الموسيقى والحفلات

أمسيات

تهدف سلسلة "أمسيات" من خلال استضافتها مشاهير الموسيقى العربية والعالمية، إلى تعزيز مفهوم التنوع الثقافي وقيم التسامح، والحفاظ على الإرث الموسيقي العالمي.

 

 


الثلاثي جبران


تقدّم أمسيات الحدث الفني الاستثنائي في نسختها للعام 2022: الثلاثي جبران!


سمير ووسام وعدنان جبران ثلاثة أشقاء ينحدرون من عائلة من صانعي "العود" والعازفين منذ أربعة أجيال، جد الجد والجد والأب والآن سمير ووسام وعدنان، انتقلوا بآلة العود إلى مستوى جديد من الشغف، المهارة، بل والحياة ...


إن إتقانهم لـ "العود" فريد من نوعه، وكذلك الانسجام والتناغم الذي يميز أداءهم في جميع أنحاء العالم، أمام جماهير مختلفة تتوحد في ظلّ أصالة وتميز الثلاثي المبدع.


الإخوة الثلاثة يشكلون فرقة موسيقية فلسطينية باتت اليوم من أشهر الفرق الموسيقية على مستوى العالم، وهم مع كل أداء، يرتقون بفنهم، بفضل قدر كبير من الجهد الفردي والجماعي والحب العميق واحترام الموسيقى والجمهور.



14 ديسمبر 2022، 8 مساءً
المجمّع الثقافي، أبوظبي
 

 

احجز الآن

 

 

 

ليلة الجاز: الجاز الجديد في مصر


ضمن سلسلة حفلات "أمسيات"، ولأول مرة في أبوظبي، يُقدم الأخوان أبو ذكري عرضاً موسيقياً مذهلاً برفقة نيكولاس تي.


ويجسد هذا العرض الثلاثي أول لقاء موسيقي بين شقيقين، وتحكي موسيقاه قصة سفر ذهاباً وإياباً بين مصر وفرنسا.


ولم يسبق للأخوين أبو ذكري العمل معاً، حيث إنّ لكل منهما مساراً فنياً خاصاً به. لكن قبل بضع سنوات، اتحدا في حوار موسيقي، وشكلا مشروعاً ذا رؤية يوضح للجمهور كيف يمكن أن تكون موسيقى الآلات المعاصرة التي يتم إنتاجها في الشرق الأوسط مثيرة للاهتمام.


لا أهرام، لا جمال، لا فراعنة! تمثل موسيقى الأخوين أبو ذكري تجربة جديدة مختلفة مليئة بالألحان المبتكرة والحيوية. الأخوان أبو ذكري - محمد على العود وعبد الله على الساز، برفقة نيكولاس تي على الطبول، سيأخذون الجمهور في رحلة جديدة عبر الأصوات الشرقية والتي لن يختفي سحرها من القلوب، وسيغيرون التوقعات حول ما يمكن أن يكون عليه الجاز.


"لا تستبدلني بآلة هي واحدة من أكثر الإصدارات الأصلية والملهمة التي تلقيناها من العالم العربي منذ وقت طويل" - لويس جوليان نيكولاو.



15 ديسمبر 2022، 8 مساءً
المجمّع الثقافي، أبوظبي
 

 

احجز الآن

 

 

 

أساتذة الموسيقى الهندية:
شجاعت خان، أميت تشوبي، نهار ميهتا


يجسّد فن شجاعت خان، بتسامحه وتنوعه، وطرقه الجديدة في دمج الموسيقى والشعر، روح "أمسيات" كما تفعل فنون قلة من الفنانين الآخرين. وُلد خان في عائلة عريقة من الموسيقيين تمتد لأجيال، ويعتبر اليوم أحد أعظم عازفي السيتار الأحياء. أسهم شجاعت خان في إيصال هذا الفن الموسيقي التقليدي إلى الجمهور في جميع أنحاء العالم، حيث قدّم عروضه في أبرز الصروح العالمية بما في ذلك قاعة كارنيغي، وقاعة ألبرت الملكية، وقاعة اجتماعات الأمم المتحدة. تظهر تسجيلاته التي فازت بالعديد من الجوائز، بما في ذلك ترشيح جوائز غرامي، في أعلى قائمة أهم ألبومات الموسيقى العالمية في كل العصور على أمازون.


في أول ظهور له في أبوظبي، سينضم إلى خان موسيقيان بارزان آخران، هما عازفا الطبلة الرائدان عالمياً أميت تشوبي ونهار ميهتا.



17 ديسمبر 2022، 8 مساءً
المجمّع الثقافي، أبوظبي
 

 

احجز الآن